عن العناية في البشرة

كنت مؤمنة ان البشرة الصافية والمشرقة نصيب يصطفي الله به المحظوظين من البشر، خصوصا عندما اتأمل الجميلات من حولي كوالدتي، فهي لا تقوم تقريبا بأي اجتهادات للعناية ببشرتها لكنها تزداد جمالا وتألقا يوما بعد يوم.

وفي المقابل، انا الشابة في مقتبل العمر اعاني من التصبغات و اثار قديمة لحب الشباب و بدأت تظهر علي خطوط الابتسامة، ناسية الجرائم التي كنت ارتكبها في حق بشرتي، فأنا احب الشمس حب لا استطيع تفسيره، احب التعرض لنورها سواء مباشرة عند الخروج من المنزل او بالجلوس على مكتبي مقابل شباك مفتوح على مصراعيه لساعات طويلة بدون وضع واق للشمس، او السباحة في البرك المليئة بالكلور بدون الحرص على الترطيب…

بدأ اهتمامي في التعلم والحرص على بشرتي عندما لاحظت ظهور حبوب في منطقة الكمامات، لم تكن مزعجة في الشكل فقط وانما مؤلمة ايضا، بسبب ارتداء الكمامات لفترات طويلة خلال اليوم. قررت اجراء تغييرات بسيطة كارتداء كمامات قطنية بدل الكمامات الرخيصة حتى يخف تهيج والتهاب الحبوب وفعلا كان قرار جيد لكنه ليس كاف.

جربت بعض المضادات الحيوية و العلاجات الموضعية لحب الشباب لكني لم استطع الالتزام بها لانها كانت تزيد من تهيج و جفاف البشرة. ثم اخذت موعد مع طبيب بشرة لكنه لم يكن ذو فائدة، لذلك قررت ان اتعلم بالاسلوب الحديث واتابع حسابات على اليوتيوب، ثم التأكد من المعلومات ثم التجربة.

كنت مهتمة جدا في المكياج وفي العناية قبل ثمانية او عشرة سنوات، لكن قل اهتمامي تدريجيا لاني لم اكن استطيع الوصول للمنتجات اما لعدم توفرها او بسبب ارتفاع اسعارها، بالاضافة لعدم وضوح او عدم مصداقية المعلومات المقدمة.

اما الأن تفاجأت من التغير الرهيب والايجابي الذي يحدث في مجال العناية في البشرة، وجدت حسابات كـ Hyram , Dr Dray, Cassandra Bankson و غيرهم ممن يقدم المعلومات بشكل مجرد نوعا ما من التسويق والتحيز لعلامة تجارية معينة او منتج معين و اضافة مراجع علمية لم يود التحقق من المعلومات.

قبل ان ابدأ بتجديد علاقتي مع العناية بالبشرة، كان اسلوبي كالتالي: غسل الوجه بالغسول على الاقل مرتين في اليوم، الترطيب بعد كل غسيل، تقشير الوجه مره او مرتين في الشهر و وضع اقنعة مرطبة او مقشرة مره في الشهر (على حسب المزاج)!

وبعد العديد من مقاطع الفيديو والبحث والتجربة توصلت لروتين مريح و بدأت الحظ عليه نتائج ايجابية في الشهرين الفائته، اعرف ان الاهتمام في البشرة يحتاج الكثير من الصبر لكن اعتقد عند هذا الحد تعلمت الاساسيات التي انا متشوقة جدا لمشاركتها معكم.

تنقسم العناية في البشرة لثلاثة اقسام:

١- العناية الأساسية: وهي المستحضرات التي يجب على الكل الالتزام بها وتغني عن كل شيء اخر (اي اذا لم تعمل سوا العناية الاساسية فانت في الطريق الصحيح نحو بشرة صحية ومحمية من التجاعيد).

تتكون العناية الاساسية من ثلاثة عناصر اساسية:

  • التنظيف: غسل الوجه مره او مرتين في اليوم فقط باستخدام غسول للوجه، (بامكانك اختيار الغسول الذي يناسبك حسب نوع بشرتك، لكن ابتعد كل البعد عن الغسول الذي يحتوي على حبيبات خشنة للتقشير، فذلك سيؤذي البشرة).
  • ترطيب البشرة: باستطاعتك اختيار المرطب ايضا حسب نوع بشرتك وحسب تفضيلك (كريم، مرهم، جل)
  • الوقاية من الشمس: استخدم كريم واق من اشعة الشمس و تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس، من اهم الأمور التي تساعد في تجنب ظهور التصبغات و التجاعيد على البشرة (بالنسبة لي هذه اصعب نقطة لاني كما اسلفت، من عشاق الشمس، ايضا اختيار واق شمس جيد من اصعب الأمور في مجال العناية بالبشرة حيث طبيعة الكريمات تترك ترسبات بيضاء ولازلت في رحلة بحث عن المنتج المناسب)

٢- المواد الفعالة (Active ingredients): وهي مستحضرات ليست اساسية واستخدامها يعتمد على تفضيلك و على المشاكل التي تود علاجها في بشرتك، هذه المستحضرات قد تكون علاجات لمشاكل في البشرة كحب الشباب و الاكزيما والصدفية وغير ذلك و يتم صرفها من الطبيب. وقد تكون مواد تستخدم لحل مشاكل معينه كالتصبغات والتجاعيد و المسام المفتوحة.

انا استخدم حاليا المواد التالية:

  • سيروم نياسيناميد: من اكثر المواد التي يشيد بها اخصائي البشرة، دوره فعال في تقليل افراز الدهون والمساعدة في اغلاق المسام المفتوحة، لكن هذه المادة موجودة في كثير من المرطبات فلا داعي لاستخدام السيروم بكميات كبيرة.
  • فيتامين سي: معروف في فعاليته في ازالة التصبغات و تزيد فعاليته عند استخدامه مع النياسينميد، احرص دائما على وضع واقي الشمس لان التصبغات قد تزيد عند استخدام فيتامين سي والتعرض لأشعة الشمس.

يوجد العديد من المواد الرهيبة كالريتينويد و حمض الساليساليت والاحماض المقشرة…الخ. لكني اخذ الامور بروية واراقب تحسن البشرة كل شهر، وافكر باضافة او تغيير المواد كل ثلاثة اشهر على حسب النتائج. وضعت روابط لمنتجات تحتوي المواد المذكورة فقط للاضطلاع، هذه المنتجات جيدة بالنسبة لي وقد لا تكون جيدة بالنسبة لك، يوجد الكثير من المنتجات و المواد التي لا يكفي ذكرها في تدوينة. واود ان انبه عند استخدامك لأي من الادوات اقرأ عن المواد الموجودة في المنتج قبل الاستخدام وتأكد انه يخلو من المواد انت تتحسس منها، قبل ان تستعمل اي منتج لأول مره، اختبر عينه صغيرة في يدك لتتأكد ان بشرتك لن تتهيج او تتحسس من المكونات.

٣- ادوات العناية في البشرة: يوجد الكثير من ادوات المساجات و الاجهزة الالكترونية، منها ما يستعمل في عيادات متخصصة وغالبا ما تكون قوية و لا تستخدم الا من قبل شخص متخصص و مصرح له باستخدامها، ومنها ماهو مخصص للاستعمال في المنزل و دائما ما يكون اداؤها اضعف من تلك المستخدمة في العيادات وتحتاج لفترات طويلة من الاستخدام للحصول على نتائج جيدة.

في كلا الحالتين، اختيار الجهاز المناسب صعب نوعا ما لأن الكثير منها يتم تسويقه على انه الحل الأمثل والافضل مع غياب الأدلة العلمية، كما ان اسعارها المرتفعة جدا لا تساعدك في اقتناءهم فقط للتجربة، لذلك عليك بالاجتهاد في البحث والقراءة عنهم و مشاهدة اشخاص قامو بتجربتها قبل ان تبدأ بها بنفسك.

بالنسبة لي، لم اكن مهتمه ابدا باقتناء اي جهاز للبشرة حتى بدأت اعاني من اثار عملية الفك و اضطررت ان ادلك عضلات وجهي حتى تستعيد وظائفها الطبيعية، التدليك زاد من انتشار الحبوب و تمزق بشرتي، من هنا بدأت ابحث عن ادوات واجهزة للبشرة وتهت في الـrabbit hole للأجهزة البشرة المنزلية، وبعد الكثير من الاقتراحات اخترت المنتجات التالية:

  • رول المساج للوجه jade face roller: كنت اضعها في الثلاجة واستخدمها مره او مرتين في اليوم، في البداية يكون التدليك ممتع عندما يكون الحجر بارد، فعليا لم اشعر بأي فرق في البشرة عند استخدامه سوى الشعور بالانتعاش والاسترخاء بنفس الوقت! ايضا لم ينفعني في تدليك العضلات لان العضلات تحتاج لضغط اقوى والرول ليست مصممة لذلك.
  • جهاز نيوفيس: من اكثر الاجهزة التي كنت متشوقة لاستخدامه، يعمل عن طريق ارسال تيارات كهربائية خفيفة لتحفيز البشرة (لا تقلق فقوة التيار ضعيفة) لم يمض على استخدامي الا اسبوع، سأكتب عن التجربة بعد ان اتم شهرين من الاستخدام.
  • التدليك بالتذبذب: ايضا متشوقة لاستخدام جهاز شاني داردن خصوصا ان من استخدمه يتحدث بأنه يريح الضغط على منطقة الفك وهي مشكلة اعاني منها، لم اقتن الجهاز بعد لأنه غال جدا بالاضافة الى اني اخذ الامور بروية، حتما لن استعمله قبل ان اكمل شهرين من استخدام نيوفيس حتى استطيع تقييم النتائج.

واخيرا، لماذا تعتني ببشرتك؟

بالنسبة لي بدأت اهتم لأن بشرتي منهارة لكن عندما بدأت بتخصيص ميزانية للبشرة و تخصيص وقت للعناية بنفسي لاحظت تحسن رهيب ليس على البشرة وانما على نفسيتي ايضا. في الصباح اكتفي بالترطيب و وضع واقي الشمس، لكن في المساء اخصص ١٥ الى ٢٠ دقيقة اشغل بودكاست او كتاب و اقوم بتدليك بشرتي و اخذ صور للمقارنة وقضاء وقت مع نفسي، اصبحت الطف معي نفسي وتوقفت عن القسوة في تقييم شكلي كلما نظرت للمرآة.

حاول جعل طقوس العناية مقدسة لك، قد لا يكون الاختلاء بنفسك مناسب بالنسبة لك، حاول مشاركته مع شريكك، والدتك اخوتك لتكون جلسة استرخاء يومية.

الكاتب: afaneenblog

انا أفنان ولدي أساليبي الخاصة والفريدة في ممارسة الحياة، هنا أكتب لتوثيقها واتعرف على المزيد من الأفانين والمهارات التي امتلكها واطور "أفانين" جديدة

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: