عن التدوين من جديد!

اهلا يا اصدقاء، عندما بدأت هذه المدونة كانت النية ان استمر في الكتابة، حاولت ان اكتب اسبوعيا، كتبت عن تجاربي و عن مشاعري اتجاه الاشياء وان لم اجد ما اكتب عنه كنت اكتفي بكتابة اقتباس اعجبني او مراجعة لكتاب ما. هدفي الاول هو ان استمر، لم أرد لهذه المدونة مصير مدوناتي العديدة التي سبقتها 🙂 

لكن المدونة اخذت منحى كئيب واصبحت لا اكتب الا عن تجربتي مع جراحة الفك، ارغب بمشاركة تجربتي لأفيد الغير لكن اصبحت العملية وتبعاتها مصدر نكد لي ولغيري وهذا مالم يجب ان يحدث. 

أفكر بكتابة شيء جديد ومشاركة الاشياء الجميلة التي اعيشها مؤخرا لكن عقلي يتوقف فور ان افتح المدونة، اعتقد اني تعودت على الكسل. كالعادة تصفحت بعض المدونات التي أحبها وتمدني بالطاقة. لاحظت ان اكثر الاشياء التي تبهجني مؤخرا هي التدوينات عن التجارب الجديدة كمدونة عصرونية في مباهج صغيرة ، واحب سرد هيفاء في نهاية بعض التدوينات لكتب او افلام وثائقية راقت لها في مدونة قصاصات

فقررت ان احاكيهم واكتب عن تجاربي في الفترة الفائته: 

  • صناعة الفخار: حاولت ان اضيف بعضا من المتعة للوقت الذي اقضيه مع امي واخوتي، فبدلا من قضاء الوقت مع فنجان القهوة لا باس من التغيير وقضاء وقتنا اثناء صناعة صحون من الفخار! اخترنا استوديو كيراموس حيث يوفر صناعة ثلاثة قطع ثم تلوينها بعد اسبوعين تقريبا. التجربة ممتعة جدا وجدت في الصناعة راحة ومتعة وتدريب ذهني للتركيز والتأمل عند تقليب الطين وتشكيلة. صنعت زبدية و فازة صغيرة استخدمها حاليا لفرش الرسم و صنعت مبخرة استخدمها حاليا كصحن للشمع! وزاد من المتعة رفقة اختي وامي استمتعنا سويا وتنافسنا فيما بيننا من صنعت الفخاريات الأحلى، واكاد اجزم ان اعمالي هي الفائزة بالرغم من ان امي تفوقني براعة في التلوين والرسم 🙂 
صحن الشمعة والفازة من صنعي
  • مشاهدة المسلسلات الكورية: بعد ان تم ترشيح مسلسل “Crash landing on you” للمرة المليون من اصدقائي، قررت ان اتابعه، احببت المسلسل جدا وانضممت لجيش التوصية بالمسلسل، احببت الموسيقى والتصوير والاماكن الساحرة التي تم التصوير فيها. استمتعت جدا بالتجربة واصبحت لا اتابع إلا المسلسلات الكورية هذه الايام لأن في اغلبها اختيارات موسيقية هادئة وجميلة كما انها تكاد تخلو من المشاهد المخلة بالآداب وبالتالي هي الاختيار الأمثل في ايام العمل المرهقة حيث أحظى بساعة من مشاهد جميلة وقصص لطيفة.
  • الجورنال برومبت (ترجمتها نضال بـمعززات التدوين): فكرت ان اطبقها لأني لم اكن اريد التوقف عن الفضفضة لدفتري كما توقفت عن التدوين. وكانت الفكرة هائلة، منذ ان بدأت بكتابة البرومبت لم اتوقف عن الكتابة يوما لأنها اعطتني دائما موضوع جديد افكر به باسهاب واكتب عنه. 

هذه كانت مباهجي الصغيرة في الثلاث الأشهر الفائته، شاركوني مباهجكم يا أصدقاء. 

الكاتب: afaneenblog

انا أفنان ولدي أساليبي الخاصة والفريدة في ممارسة الحياة، هنا أكتب لتوثيقها واتعرف على المزيد من الأفانين والمهارات التي امتلكها واطور "أفانين" جديدة

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: