مشتريات اقل٣ – قسّم المصاريف الى فئات

كتبت سابقا عن الخطة الصارمة التي اتخذتها في التحكم بدخلي الشهري حتى أستطيع تسديد القرض. اشعر بأنه علي توضيح امر مهم هو: بالرغم من الخطة الصارمة الا اني لم اقصر في حق نفسي ابدا.

ما معنى هذا؟

المقصود هو ان المال “بالنسبة لي على الأقل” يجب ان يتم صرفه في أربعة فئات:

  • للأهل “او للأم والأب على الأقل إذا لم تكن لديك التزامات عائلية” (وهذا يندرج تحت المصاريف الأساسية)
  • للاحتياجات اليومية، كأدوات التنظيف، العناية بالذات، الملبس والمأكل وغيره (أيضا مصاريف أساسية)
  • الصدقة والزكاة
  • تدليل الذات

طيب، لماذا اعتبرت ان خطتي صارمة؟

لان نسبة المال التي تُصرف على المشتريات إذا زادت في فئة ما فسيتم التقصير في الفئات الأخرى، مثلا:

كما تلاحظ عزيزي القارئ ان الملابس وضعتها مع الأساسيات، لأنه شيء أساسي طبعا، لكن انتبه لكلمة أساسي. عند التسوق لشراء الملابس دائما ما يكون لدي خطة، اعرف ما املك في الدولاب، اعرف ما للذي احتاجه، هل انا بحاجة لملابس شتوية، صيفية، ملابس للعمل، للعيد أو لسهرة؟

طيب مثلا كنت اتبضع لشراء ملابس للعمل، لفت نظري فستان خلال التسوق واعجبني جدا، فاشتريته، هنا يقع الامر المهم الذي عليك التنبه منه، انا لم أكن اتسوق لشراء فستان ولا اعتقد اني سأرتديه في أي وقت قريب. فأنا امام خيارين اثنين لا ثالث لهما: اما اقتطاع مبلغ الفستان من الميزانية المخصصة لتدليل الذات واما عدم شراءه.

لهذا أطلقت عليها بالخطة الصارمة، لأني اعتقد كلما تساهلت في الشراء بدون التنبه في أي فئة يقع ستزداد المصاريف، تتراكم الأشياء التي لن استخدمها في الدولاب ولن أستطيع تسديد القرض.

عليك بوضع خط فاصل وواضح بين الفئات وهكذا لن تقوم بالتقصير بحق نفسك ابدا، منذ ان بدأت الخطة لم اقلل ابدا من لقاء صديقاتي في الخارج او الاستمتاع بفطور او عشاء راق مع والدي مره كل أسبوعين.

وبالأخير أحب ان اذكر ان الالتزام بالفئات حسن نواح عدة في حياتي، أولها أنى لم اعد اشتري مالا احتاجه وبالتالي تخلصت من تراكم الأشياء ولم اعد بحاجة للتخزين. التنظيف والترتيب أصبح ممتعا وسهلا جدا.

أخبرني عزيزي القارئ اين تذهب “فلوسك”؟ هل تتبع أي طريقة؟

 

%d مدونون معجبون بهذه: